تعرف على فوائد الاسبرين للحامل



 فوائد الأسبرين للحامل في الأشهر الأولى

الأسبرين هو أحد الأدوية الأكثر استخدامًا لتقليل الجلطات، ولكن ما سنتناوله خلال هذا القسم هو ما إذا كان الأسبرين عقارًا آمنًا للاستخدام أثناء الحمل أم لا.


بشكل عام، يُنصح باستخدام الأسبرين عند النساء الحوامل فقط في حالة معاناتهن من بعض الحالات الطبية التي تتطلب استخدام الأسبرين.

يمنع استخدام الأسبرين خلال فترة الحمل الأخيرة لكون الأسبرين مضاد للبروستاجلاندين ويمنع الجسم من إفرازه وهو مادة طبيعية يفرزها جسم الأم أثناء الحمل.

قد يصف الطبيب الأسبرين للمرأة الحامل التي تعاني من فقدان الحمل المتكرر للأسباب التالية:

اضطرابات تخثر الدم.

السلائف المتدهورة.

تسمم الحمل.

لذلك لا يمكن للمرأة الحامل استخدام الأسبرين إلا بعد إحالتها للطبيب، لأنه يؤثر سلبًا على الجنين، لأنه على الرغم من حاجة الأم لاستخدام الأسبرين، إلا أن الجرعة المستخدمة منخفضة وبحسب أمر الطبيب.

نتيجة لزيادة جرعة الأسبرين للنساء الحوامل يتعرضن لمقدمات الارتعاج.

يتم وصف استخدام الأسبرين من قبل الطبيب خلال فترة الحمل حتى الشهر الثامن ويجب التوقف عن تناوله في الشهر التاسع.

نجد العديد من حالات الحمل والولادة من قبل ولكن الطبيب لم يصف الأسبرين ولكن في الحمل الحالي وصفه:

يعتمد ذلك على حالة المرأة، فقد تكون مصابة بتجلط الدم وتجلط المشيمة.

فوائد الأسبرين للحامل في الأشهر الأولى

فوائد الأسبرين للحامل في الأشهر الأولى

مؤشرات لاستخدام الأسبرين من قبل النساء الحوامل

كما تحدثنا في الفقرة السابقة، ليس هناك سوى حالات قليلة قد يصف فيها الطبيب الأسبرين كعلاج وبجرعات صغيرة حتى لا يتعارض مع حياة الجنين.


يمنع تجلط الدم في المشيمة التي تنقل الطعام للجنين، وعند حدوث التخثر يتعارض ذلك مع الجنين، فلا يحصل على الطعام.

تحسين تدفق الدم إلى المشيمة ومن ثم إلى الجنين.

الإصابة بأي مرض مناعي مثل الإصابة بأحد الأمراض التالية:

الذئبة

متلازمة الفوسفوليبيد.

الإصابة بمرض السكري من النوع 1 أو النوع 2.

الإصابة بأحد الأمراض التالية:

ارتفاع ضغط الدم المزمن.

فشل كلوي مزمن.

أن تصبحي حاملاً بتوأم أو ثلاثة أجنة.

قلة التعرض للإجهاض.

تقليل التعرض لجلطات الدم.

التعرض لمقدمات الارتعاج، خاصة إذا كانت هناك حالات من تسمم الحمل في تاريخ العائلة.

حملت المرأة بعد أن تجاوزت الأربعين من عمرها.

يجب أن تكون الفترة بين الطفل الحالي والطفل السابق أكثر من 10 سنوات.

كيف يحمي الأسبرين المرأة الحامل من تسمم الحمل

تشمل قائمة الأمراض التي تحمي استخدام الأم للأسبرين من العدوى أثناء الحمل التعرض لمقدمات الارتعاج، مع العلم أن جرعة زائدة من الأسبرين تسبب تسمم الحمل، ولكن في حالات أخرى يعالج الأسبرين تسمم الحمل.


تحدث تسمم الحمل كرد فعل طبيعي لجسم المرأة الحامل لعدوى الأوعية الدموية المتصلة بالمشيمة والمسؤولة عن توصيل الطعام والدم للجنين، لذلك قد تتجمد المشيمة وتكون غير قادرة على هضم الطعام. للجنين.


إن استخدام الأسبرين في هذه الحالة يعمل على تقليل تفاعل الجسم والمشيمة ومنع المشيمة من التجلط والتقشر، كما يعمل على تنشيط الأوعية الدموية عن طريق زيادة تدفق الدم عبر الأوعية الدموية الضيقة مما يؤدي إلى توسعها وتليينها.، وتقليل معدل تسمم الحمل.


الآثار الجانبية للأسبرين للحوامل

ينصح الأطباء باستخدام جرعة مخفضة من الأسبرين في جميع حالات المرض، لأن الجرعة الزائدة تسبب مشاكل صحية لكل من الجنين والأم، وقد تؤدي إلى فقدان الحمل.


نزيف المخ عند الخدج خلال الأشهر الثلاثة الأولى: الجرعة الزائدة الأسباب:

التعرض لفقدان الحمل.

إصابة الجنين بعيوب خلقية.

في الأشهر الثلاثة الماضية: أسباب الجرعة الزائدة:

إصابة الجنين عن طريق الإغلاق المبكر لأوعية دموية في القلب.

يعاني الأطفال المبتسرون من نزيف دماغي.

نتيجة الاستخدام المطول أو المطول للأسبرين أثناء الحمل:

إصابة الجنين بمشاكل نادرة وخطيرة في الكلى.

انخفاض مستوى السائل الأمنيوسي حول الجنين، مما يؤدي إلى مضاعفات محتملة.

جرعة الأسبرين للحمل

الأسبرين ليس مسألة اختيار أثناء الحمل ومن الأفضل اختيار خيار آخر ما لم تتطلب الحالة الصحية للمرأة الحامل استخدام الأسبرين.


الجرعة التي يمكن استعمالها بدون وصفة طبيب لا تزيد عن 81 مجم تسمى أسبرين الأطفال:

يجب تجنب الأسبرين في بداية الأسبوع الثاني والثلاثين من الحمل.

قد يصف الطبيب جرعة تتراوح من 71 مجم إلى 100 مجم إذا كانت صحة الأم تتطلب ذلك.

يجب الحرص على تناول الجرعة المحددة وتجنب مضاعفة الجرعة لتجنب أي مشاكل صحية.

من الأفضل التوقف عن تناول الأسبرين خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل ما لم يخبرك طبيبك بذلك، مع العلم أنه يجب إيقافه نهائياً في بداية الشهر التاسع:

خلال هذه الفترة من الضروري المتابعة مع الطبيب لتلافي أي أعراض جانبية ولحفاظ على صحة الجنين.

جرعة الأسبرين للحمل

جرعة الأسبرين للحمل

متى يجب تناول الأسبرين أثناء الحمل

قد تكون مواعيد تناول جرعة الأسبرين والنصائح التي يجب اتباعها لأخذ الجرعة للحامل هي نفس النصيحة التي يوصي بها الطبيب في كل حالة، وعند استخدام الأسبرين يجب مراعاة ما يلي. :


استخدم الأسبرين دون دفع الأقراص.

يجب تناول الجرعة الموصوفة مع كوب من الماء ولا ينبغي تناولها مع الشاي أو القهوة.

يجب أن تؤخذ الجرعة بعد الأكل وليس قبلها، ولا تتناول الأسبرين في الصباح على معدة فارغة.

أخبر طبيبك إذا كنت تستخدم أي أدوية أخرى قد يتفاعل معها الأسبرين.

توجد أنواع مختلفة من الأسبرين في الصيدليات، ولكن النوع الأكثر شيوعًا هو الأقراص، وهي شكل جرعات الأسبرين المعتادة.

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

تعرف على كيفية عمل مشاريع مدرسية للرياضيات

تعرف على معنى اسم ثروت

معلومات عن فوائد زبدة الشيا للشعر