تعرف على انواع المشروبات لعلاج الامساك عند الاطفال

 


يحتاج جسم الطفل وأعضائه إلى الترطيب اللازم لأداء وظائفه وخاصة الجهاز الهضمي، حيث تعمل السوائل لتحفيز المعدة على الهضم، وهناك مشروبات لعلاج الإمساك عند الأطفال منها:


مشروبات لعلاج الإمساك عند الأطفال

مشروبات لعلاج الإمساك عند الأطفال

عصير البرتقال

عصير البرتقال مفيد لعلاج الإمساك عند الأطفال، نظرًا لأنه مصدر عالي بالألياف، مما يجعله خيارًا مناسبًا للأمهات اللاتي يعاني أطفالهن من تلك المشكلة. وعلى الرغم من أنه من المشروبات الطبيعية التي لا تحتوي على مواد كيميائية، إلا أنه يفضل استشارة طبيب الأطفال حول جعله مخفف وإعطائه لطفلك. ويرجع ذلك إلى أن الأطفال حديثي الولادة يجب إعطائهم كميات قليلة منه بسبب محتواه الحمضي الذي يمكن أن يؤدي لإصابتهم بالطفح الجلدي على البشرة وحول الفم وعدم الراحة وحرقة في المعدة.


ينصح الكثير من الأطباء بعدم تناول الطفل لعصير البرتقال حتى يبلغ سن سنة على الأقل، حتى تكون لدى الجهاز الهضمي والمناعي القدرة الكافية على التعامل مع تلك الحمضيات، ويراعى تعقيم الزجاجات التي يوضع بها لتخليصها من البكتيريا.ويجب على الأم في بادئ الأمر إعطاء طفلها ملعقة صغيرة منه، ثم تنتظر لمدة ساعة حتى تلاحظ أن هناك تحسن بعض الشيء في حالته.


عصير التفاح

تلجأ الكثير من الأمهات لجعل الأطفال يتناولون عصير التفاح لتخفيف حركات الأمعاء، لكن يجب عليك أن تستشير طبيب طفلك قبل إعطائه هذا العصير. ويحذر إعطائه للأطفال الذين يبلغون أقل ستة أشهر من أجل تخفيف الإمساك، حيث تساعد السوائل والسكريات المحتوي عليها على تسهيل حركة الجهاز الهضمي له. وينصح بعدم إعطائه الكثير منه العصائر حتى لا تملأ معدته، مما يجعله يتناول كميات قليلة من حليب الأم، وبالتالي لا يستفيد جسمه بالعناصر الغذائية الضرورية للنمو.


عصير البرقوق

يعتبر من أفضل مشروبات لعلاج الإمساك عند الأطفال، ولكن يراعى ألا يكون عمر الطفل أقل من ستة شهور عند تناوله للحصول على أفضل النتائج. كما يجب تخفيف ملعقتين كبيرتين منه بالماء، ويفضل استشارة طبيب الأطفال لتحديد الجرعة المسموحة. إذا كان طفلك لا يزال يعاني من تلك المشكلة، فيمكنك إعطائه له كل يوم للحصول على التأثير الملين له وحتى يتم تسهيل حركة الأمعاء،. ويجب آلا يكون هناك إفراط في تناوله حتى لا يؤثر ذلك على الجهاز الهضمي بشكل سلبي.


عصير الكمثرى

قدمي مقدار قليل من عصير الكمثرى لطفلك، حيث تساعد سوائلها على تليين الأمعاء وتكون خفيفة على الجهاز الهضمي. ويجب استشارة الطبيب قبل إعطائه له ولا يجب استخدام مرتين في اليوم مع مراعاة تخفيفه،. وعلى الرغم من أن ثمرة الفاكهة وهي كاملة تكون غنية بالألياف إلا أنه يجب إعطاء طفلك عصيرها عند استمرار الإمساك لديه. وتحتاجين فقط إلى جعلها ناعمة من خلال سلقها أو طهيها على البخار، ثم هرسها في مقدار من الماء.


أسباب حدوث الإمساك عند الأطفال

تتغير حركات الأمعاء لدى الطفل منذ ولادته إلى أن يبلغ سن ثلاث أو أربع سنوات.وعلى الرغم من ذلك لا يشكو العديد من الأطفال الذين يعانون من الإمساك من مرض أو مشاكل في المعدة تسبب لهم ذلك. وهناك مجموعة شائعة من أسباب حدوث الإمساك عند الأطفال نعرضها لكم كالآتي:


 الحبوب المصنعة

النظام الغذائي هو من أهم الأسباب التي تؤدي لإصابة الطفل بالإمساك، وخاصة إذا كان يشتمل على الحبوب المصنعة مثل المعكرونة والخبز الأبيض والأرز الأبيض.فتلك الحبوب يعاب عليها أنها تفتقر للمزيد من الألياف الضرورية لتنظيم حركة الأمعاء، ويرجع ذلك إلى التخلص من أجزاء النخالة منها أثناء معالجتها، وعليك في تلك الحالة أن تعطي طفلك مقدار من الألياف الذي يحدده لكي الطبيب يوميًا من الخضروات والحبوب والفاكهة للحفاظ على صحة الجهاز الهضمي.


تناول اللبن

يمكن أن يسبب اللبن أيضًا إصابة الطفل الصغير بالإمساك، وخاصة إذا كان يعاني من الحساسية من لبن الأبقار. وعلى الرغم من ذلك تقل معاناة معظم الأطفال من الحساسية مع مرور الوقت. إذا كانت الأم لا تريد إعطاء طفلها اللبن خوفًا من إصابته بالحساسية يمكنها استبداله بحليب جوز الهند أو الصويا أو اللوز حتى يتم هضمه بسهولة.


بعض الأدوية الموصوفة من الطبيب

تبطيء بعض الأدوية التي يعطيها الطبيب للطفل للعلاج من مشكلة صحية معينة حركة الأمعاء. لذا عليك أيتها الأم مراجعة تلك الأدوية مع الطبيب للوقوف على أسباب الإصابة بتلك المشكلة.كما يمكنك استشارته حول إمكانية إعطائه أدوية بديلة لا تسبب أية آثار جانبية. ومتابعة حالة طفلك باستمرار والتأكد من حركة الأمعاء لديه بدأت تلين وتسير بشكل طبيعي.


الجفاف

إذا لم يتناول طفلك قدر كافي من السوائل يوميًا، فهذا يعد مشكلة كبيرة يمكن أن تسبب له الجفاف الذي يؤدي به إلى صعوبة الإخراج. لذا يفضل أعطاؤه الماء مع كل وجبة، كما يجب أعطاءه مشروبات صحية إلى جانب ذلك. وتعتبر مشروبات لعلاج الإمساك عند الأطفال مصادر غنية بالمعادن والألياف التي يحتاجها الجهاز الهضمي لدى الطفل لكي يساعده ذلك على تليين حركة الأمعاء.


قصور الغدة الدرقية

يقل نشاط عضلات المعدة عند إصابة الطفل بقصور الغدة الدرقية، مما يسبب الإمساك له. لذا فعلى الأم أن تتابع عند طبيب الأطفال منذ ولادته للكشف عن قصور الغدة الدرقية من خلال فحص الدم ومعالجته في أقرب وقت. ويمكن أن يؤدي ذلك لمشاكل أخرى تؤثر على نموه الجسمي والعقلي فيما بعد، مما يصعب معه التغلب عليها في بعض الأحيان.


الإصابة بالبواسير

يصعب الأمر على الطفل المصاب بالبواسير في إتمام عملية الإخراج، لذا فلا يجب على الأم أن تجعله يوجل الذهاب إلى الحمام عند شعوره بالحاجة للتبرز من أجل تخفيف الضغط على الأمعاء.كما أن البواسير لها آثار سلبية على منطقة المستقيم، حيث أنها تسبب لها التشققات التي تحدث بها النزيف.كما أنها تسبب الإمساك الذي يجعل الفضلات تتراكم بالقولون ويصعب التخلص منها، مما يسبب ألم بالأمعاء.


الإصابة بمرض السكري

إذا كان طفلك مصابًا بمرض السكر، فقد يسبب له الإمساك نتيجة لاتباع نظام غذائي غير صحي ومفتقر للمعادن والألياف والفيتامينات. كما أن هناك بعض الأدوية الخاصة بالسكري تزيد من الإصابة بذلك. ويجب اتباع النصائح الطبية من أجل جعل الطفل المريض بالسكر يتناول أطعمة غنية بالمغذيات والألياف.فهي لا تساعده على التغلب على تلك المشكلة فحسب بل تقوي مناعته والأعصاب أيضًا.

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

تعرف على كيفية عمل مشاريع مدرسية للرياضيات

تعرف على معنى اسم ثروت

معلومات عن فوائد زبدة الشيا للشعر